الأربعاء، 8 يونيو 2011

فنجاني القهوة


 

 
 في شرفة قلعتي
هذا الركن أبتعد فيه
لأقترب من ذاتي
فتكون القهوة هي ملاذي
الصباح أطل
النجوم اختفت
وأنا .... لم أزل أمام فنجان قهوتي
مع ضوء خافت
وسكون وهدوء
يستفز الصمت بداخلي
وصرخة تدوي بأعماقي
وقلباً يتيماً وحزيناً
وسكون يسكب فنجان قهوتي
ويعاند ضحكتي
هاهو دخاناً دافئ يتصاعد
 من فنجان قهوتي
يقاسمني متعة الخيال
قهوتي تأخذني الى عالم حبيبي الجميل
ذلك العالم الذي طالما
 حاولت الوصول اليه
وصرت أعشق القهوة
 لشعوري انها جزء منه

حين أرتشف قهوتي
أشعر بنشوتي
وتسموا وتزهوا فرحتي
يا فنجان قهوتي
أرى فيك عشقي
ارى فيك رونقي
فبيني وبينك أسرار وأسرار
وبقايا أحلام كثيرة
الله
كم هي رائعة تلك القهوة
وهي تعانق ذكرياتي
سوف أتمتع مع كل رشفة من قهوتي المره
كل صباح .. وكل حين
لأنني أستلذ برشفها
أرتشف قهوتي بصمت
وأعيش مع مذاق قهوتي
فى ليلي الحزين
حيث تذهب بي مع رائحتها الذكية
لخيال رائع .. وأحلام وردية
وأسبح مع أحلامي بصمت
وأنا اشاركه فنجانه اللاهب
بحرارة وجدانه الساحر
وأتذكر همسه المجنون بصمت
الذي كان يسكر أنفاسي
حين يبدأ الليل
ويطل القمر
أستنشق عطره
وأشم رائحة البحر
وأسمع صوت السفن المهاجرة
قادمة نحوي
وقتها أحن إليه
وإلى فنجان قهوتي

يا رفيق الغيب
يا صاحب الطيف القريب
أتدري حبيبي
أشتقت كثيراً لإحتساء فنجان قهوتي معك
مللت من إحتسائه لوحدي
!!!!!متى ستعود ؟؟
فـلا معنى للحيـاة بدونك
ليتك الآن بجانبي
لـتحتضن بقايا فرحي
وتأخذه مـعـك
أتمنى أن تكون رفيق قهوتي دائماً
سأنتظرك بشوق
سأنتظرك وأنت محمل
 برائحة قهوتك الشهية
لأنني ما زلت مدمنة لفنجان قهوتك
مازال فنجان قهوتك بيدي
فهو لم يبارحني
ألمح فيه صباحك ومساك
وأتوق لفجر جديد معبقاً بك
أرتشفه حيناً وأبقيه قُربي أحياناً كثيرة
لا ألتفتُ إلاً إليه
لعًل دِفئه يحتويني
سأرتشف منه حتى أنتهي لآخره
ولكن عجبي بأنني لا أرتوي
وأريد المزيد والمزيد....

ليست هناك تعليقات:

ضع ايميلك هنا لارسال مواضيعنا الجديدة فورا بعد اضافتها

ترقيم